ترأس السيد سمير كودار، رئيس جهة مراكش آسفي، إلى جانب السيد عزيز بوينيان، عامل إقليم الرحامنة والسيدة نائبة سفير الولايات المتحدة الأمريكية بالمغرب، يومه الأربعاء 28 فبراير، بمقر جامعة محمد السادس التقنية متعددة التخصصات بمدينة ابن جرير، حفل تتويج الدفعة الأولى لخريجي برنامجي ريادة الأعمال ودعم قابلية التشغيل. والذي يدخل ضمن برنامج التنمية الاقتصادية والاجتماعية الدامجة لجهة مراكش آسفي، الذي ينجز بشراكة مع جهة مراكش آسفي، و كل من الوكالة الأمريكية للتنمية الدولية (USAID)، وولاية الجهة. بهدف تعزيز أداء وقدرات الجماعات الترابية لجهة مراكش آسفي، عن طريق تقوية الحكامة التشاركية، وتحسين الفرص الاقتصادية ومستوى عيش المواطنات والمواطنين، خاصة النساء والشباب والأشخاص في وضعية إعاقة.

وقد تم خلال هذا الحفل تقديم منتوجات فنية لرواد ورائدات الأعمال المستفيدين من البرنامج، كما شكل فرصة لعرض منصات الشركات والمؤسسات التي تتيح للخريجين والخريجات من البرنامج فرصة اللقاء بمسؤولي التوظيف، فضلا عن الاطلاع على فرص التمويل داخل الجهة وسبل إحداث المقاولات.

للإشارة ، يستهدف برنامج ريادة الأعمال بجهة مراكش آسفي أي حامل مشروع أو فكرة مشروع بالجهة من الشباب الذين تتراوح أعمارهم بين 18 و36 سنة، والنساء والأشخاص في وضعية إعاقة من مختلف الأعمار، حيث ركز البرنامج في دفعته الأولى على دعم مشاريع في مرحلة ما قبل الإنشاء، خاصة في مجال السياحة البيئية والصناعات الإبداعية والثقافية.

من جهة أخرى يسعى برنامج دعم قابلية التشغيل Impact Academy، إلى خلق توافق أفضل بين مهارات المشاركين واحتياجات سوق الشغل، وذلك من خلال تدريب مكثف يرتكز على المهارات الشخصية، المشاركة في تحديات عملية وجلسات توجيه فردية، بالإضافة إلى تقديم الدعم لهم لتحقيق إدماجهم المهني، كما يهدف البرنامج إلى إعداد المشاركين لتبني السلوك المهني المناسب في مكان العمل، و تعزيز مهاراتهم الشخصية بالإضافة غلى الاستفادة من الاستفادة من تداريب معتمدة تساعدهم تنفيذ مشاريعهم المهنية بشكل أفضل.