استقبل السيد سمير غودار، رئيس منطقة مراكش – آسفي، يوم الأربعاء 15 حزيران/يونيه 2022، في مقر منطقة مراكش – آسفي، السيدة سيلفيا ديل روساريو جياكوبو، رئيسة برلمان أمريكا اللاتينية ومنطقة البحر الكاريبي، بحضور السيد جواد هلالي، النائب الأول للرئيس المكلف بالتنمية الاقتصادية والاجتماعية، والسيد عبد الرحمن الوافا، رئيس بلدية مشوار القصبة.

 

وخلال هذه المقابلة، رحب الجانبان بنوعية العلاقات بين المغرب وبلدان أمريكا اللاتينية ومنطقة البحر الكاريبي. ودرس المسؤولان أيضا آفاق تعزيز روابط هذا التعاون فيما بين بلدان الجنوب، وإقامة شراكات مع منطقة مراكش وآسفي في جميع المجالات ذات الاهتمام المشترك.

واغتنم رئيس المنطقة هذه الفرصة لدعوة المستثمرين من بلدان أمريكا اللاتينية وشركة كارايبس للاستفادة من الفرص الاستثمارية الهامة التي تتيحها منطقة مراكش – آسفي في عدة قطاعات اقتصادية. وبهذا المعنى، تم عرض فيلمين مؤسسيين يسلطان الضوء على الإمكانات الاقتصادية والطبيعية والثقافية الكثيرة في المنطقة.